سفير أمريكا يعبر للسراج عن قلقه من قصف طرابلس وإغلاق النفط

سفير أمريكا يعبر للسراج عن قلقه من قصف طرابلس وإغلاق النفط

أكد سفير أمريكا بليبيا ريتشارد نورلاند قلق الولايات المتحدة العميق إزاء استمرار تهجير العائلات الليبية بسبب القصف المستمر للمناطق والبنية التحتية المدنية.

وأعرب نورلاند في لقائه مع رئيس المجلس الرئاسي فائز السراج، عن قلق بلاده كذلك من وقف إطلاق النار الهش حول طرابلس والإغلاق المستمر لإنتاج النفط.

وشدد السفير الأمريكي على اعتزام بلاده الاستمرار في دعم الحل السياسي الذي يسمح للشعب الليبي بتحقيق رغبته في الحكم الشامل والديمقراطي.

وبحث السراج ونورلاند بحضور مسؤلين إفريقيين استئناف المحادثات الليبية والجهود الدولية لدعم حل سياسي للصراع في ليبيا.

وأثنى نورلاند على مشاركة حكومة الوفاق “الجادة” في الحوارات الاقتصادية والأمنية والسياسية التي تقودها الأمم المتحدة بتيسير من ليبيا.

وجدد السفيرالأمريكي تأكيد رؤية الولايات المتحدة المتمثلة في ليبيا ذات سيادة خالية من التدخل الأجنبي، لافتا أن الصراع الحالي يهدد أجزاء أخرى من إفريقيا.