55 ألف عائلة تُسجل ضمن النازحين جراء العدوان على طرابلس

نازح داخلي
نازح داخلي

أفاد مدير مكتب الإعلام بصندوق التضامن الاجتماعي أسامة الزياني بتقديم نحو 55 ألف عائلة للتسجيل لدى الصندوق كنازحين، مشيرا إلى تأكدهم من 35 ألف عائلة نازحة وسعيهم للتأكد من بقية العائلات.

وأكد الزياني لليبيا الأحرار أن تزايد أعداد العائلات النازحة نتيجة القصف العشوائي على مطار معيتيقة وشرفة الملاحة والأحياء السكنية بالعاصمة، أدى إلى تأخير استكمال إجراءات الصندوق المترتبة على التوثيق بالمنظومة واستكمال عملية التسجيل للعائلات النازحة.

وذكر التقرير السنوي لمفوضية الأمم المتحدة السامية لحقوق الإنسان الصادر في 24 فبراير أن العمل المسلح الذي بدأته مليشيات حفتر تسبب في تدهور الوضع الأمني وأضر بوضع حقوق الانسان وأثر على الصعيد السياسي والاقتصادي في البلاد.

هذا وأوصى التقرير جميع الأطراف بالاتفاق على وقف لإطلاق النار والتراجع فورا عن جميع الأفعال التي تشكل انتهاكا للقانون الدولي والإنساني وانتهاكات أو تجاوزات لحقوق الانسان، بما فيها الأفعال التي تعتبر جرائم بموجب القانون الدولي، إضافة للسماح بتسيير دخول كيانات الأمم المتحدة لتقديم المساعدات الإنسانية إلى أماكن الاحتجاز.

وجاء في تقرير الأمين العام للأمم المتحدة بيناير الماضي مقتل قرابة الثلاثمائة مدني وإصابة مثل هذا العدد أو يزيد فضلا عن إجبار نحو 140 ألف شخص على الفرار من ديارهم منذ بدء العدوان على طربلس في أبريل الماضي.