علماء ومشايخ ليبيا: لا معنى للهدنة دون انسحاب المعتدي

علماء ومشايخ ليبيا: لا معنى للهدنة دون انسحاب المعتدي

شدد التجمع الوطني لعلماء ومشايخ ليبيا على أن الاستمرار في إعلان وقف إطلاق النار لن يكون له أي معنى ما لم ينسحب المعتدون إلى ما قبل إبريل، واصفين من سموه بالمجرم حفتر بأنه مليئ بالغدر والخيانة ولا يستبعد منه نكث عهوده.

وتعليقا على قصف طرابلس دعا التجمع الوطني للعلماء الجيش الليبي للهجوم على مرتزقة “المجرم حفتر” ودحرهم من ضواحي العاصمة وفق نص البيان، محملا الحكومة والقيادات العسكرية مسؤولية دماء الأبرياء نتيجة قصف حفتر إذا استمروا في صمتهم، حسب تعبيره.

وطالب تجمع العلماء في ليبيا في بيان له مجالس الرئاسي والدولة والنواب برفض المشاركة فيما وصفوها بـ”مهزلة جنيف، حسب تعبير البيان.