السراج للمتدخلين: ارفعوا أيديكم عن ليبيا

السراج للمتدخلين: ارفعوا أيديكم عن ليبيا

طالب رئيس المجلس الرئاسي المجموعة الإفريقية بمجلس حقوق الإنسان إيصال رسالة الشعب الليبي لكل المتدخلين مفادها: “ارفعوا أيديكم عن ليبيا”.

وأضاف السراج في لقائه الثلاثاء مع المجموعة الإفريقية بمجلس حقوق الإنسان على هامش مشاركته في أعمال الدورة الـ 43 لمجلس حقوق الإنسان بجنيف، أنه يكفي ما أريق من دماء، و”لن تفلح محاولات إعادة الساعة إلى الوراء، والشعب لن يتراجع عن تحقيق الدولة المدنية”.

وحمل رئيس المجلس الرئاسي فائز السراج الداعمين لحفتر وللعدوان على طرابلس المسؤولية الأخلاقية والقانونية عن ما يرتكب بحق الليبيين من انتهاكات وجرائم.

وأكد السراج في السياف نفسه أن التدخلات الخارجية ساهمت في عرقلة المسار السياسي، وأوصلت البلاد إلى حالة الحرب الراهنة.

وأعرب رئيس المجلس الرئاسي عن تطلعه إلى أن يلعب الاتحاد الأفريقي دورا مركزيا في حل الأزمة، مردفا بأن الأشقاء الأفارقة يدركوا بأن جهودهم ستصطدم بتدخلات سلبية من عدد من الدول بينها للأسف دول أفريقية، وفق تعبيره.

وتحدث السراج عن انتخاب ليبيا عضوا في مجلس حقوق الإنسان عن القارة الافريقية للفترة من 2020 إلى 2022، مشددا على المساهمة الفعالة لتعزيز فعالية المجلس، بالتعاون والتنسيق مع المجموعة الأفريقية، ووفقا للآليات المتبعة في المجلس.