قلق أممي إزاء استمرار تأثير القتال في طرابلس على المدنيين

قلق أممي إزاء استمرار تأثير القتال في طرابلس على المدنيين

قال مكتب تنسيق الشؤون الإنسانية إن الأمم المتحدة والمنظمات الإنسانية، مازالت تشعر بالقلق إزاء استمرار تأثير القتال في العاصمة طرابلس على المدنيين.

وأضاف المكتب في بيان له، أن المواطنين معرضون للخطر بسبب مخلفات الحرب في العديد من المناطق، وأشار إلى أن أكثر من سبع مئة وأربعين ألف شخص موجودون في المناطق المتأثرة بالقتال، من بينهم ثلاث مئة وخمسة وأربعين ألفا في المناطق الأمامية.

ودعا مكتب تنسيق الشؤون الإنسانية جميع الأطراف؛ إلى التقيد بالتزاماتها بموجب القانون الإنساني الدولي لحماية المدنيين والبنية التحتية المدنية، وتجنب استخدام الأسلحة المتفجرة في المناطق المأهولة بالسكان بالنظر إلى آثارها العشوائية المحتملة.