باشاغا يجدد لـ"دي مايو" رفض ليبيا توطين المهاجرين

باشاغا يجدد لـ”دي مايو” رفض ليبيا توطين المهاجرين

جدد وزير الداخلية فتحي باشاغا لوزير الخارجية الإيطالي لويجي دي مايو موقف ليبيا الرافض لفكرة توطين المهاجرين، وكذلك أي موضوع آخر يمس السيادة الليبية.

وصرح الوزير في لقائه مع دي مايو بطرابلس، أن الدولة الليبية تبذل كل الجهد لمعالجة هذه الظاهرة، وأن الحل يبدأ من الجنوب الليبي ومن الدول الأفريقية التي يتدفق منها هؤلاء المهاجرين والتي تعاني من الفقر، ما يضطر سكانها للبحث عن حياة كريمة في أوروبا.

وقال باشاغا ردا على سؤال الجانب الإيطالي عن الحالة الأمنية، إن الحرب التي يشنها حفتر ومليشياته لاتزال قائمة، وإن الهدنة ما تزال هشة، وإن العاصمة طرابلس تتعرض للقصف شبه يومي.

وتابع الوزير أن هذا القصف الذي تشنه هذه المليشيات على العاصمة سيؤدي إلى انفجار جديد من الصعب تحمله، رغم جدية حكومة الوفاق بشأن الهدنة.

من جهته، شدد وزير الخارجية الإيطالي على أن الحكومة الإيطالية تدعم حكومة الوفاق الوطني المعترف بها دوليا، كما تطرق الجانبان إلى مناقشة عدد من المواضيع التي تهم البلدين وخاصة الأمنية منها.

هذا، وانعقد الاجتماع بطرابلس، بحضور دي مايو والوفد المرافق له الذي يزور ليبيا حاليا، إلى جانب سفير ليبيا لدي الاتحاد الأوروبي، ومدير الإدارة الأوروبية بوزارة الخارجية وعدد من مديري الإدارات بوزارة الداخلية.