بركان الغضب: إسقاط طائرة روسية داعمة لحفتر جنوب طرابلس

بركان الغضب: إسقاط طائرة روسية داعمة لحفتر جنوب طرابلس

أعلنت عملية بركان الغضب إسقاط قوات الوفاق طائرة روسية مسيرة داعمة لحفتر جنوب طرابلس.

ونشر المكتب الإعلامي صورا للطائرة وأوضح أن الدفاعات الجوية نجحت في إسقاطها، مشيرا أنها من استطلاعية من نوع أورلان روسية الصنع.

وتعد هذه الطائرة الثانية في قرابة اليومين تسقطها قوات حكومة الوفاق الوطني، إذ دمرت الدفاعات الجوية طائرة إماراتية مسيرة شرقي مدينة مصراتة يوم الثلاثاء.

ودمرت بذلك دفاعات قوات الوفاق قرابة الثماني عشرة طائرة تابعة أو داعمة لآمر العدوان على طرابلس خليفة حفتر منذ الرابع من أبريل حتى يناير الجاري.

وأسقطت في 30 أبريل شرق سرت طائرة استطلاع روسية، وفي منتصف مايو استهدفت طائرة ميغ 23 بوادي الربيع، وفي العشرين من يوليو دمرت 3 طائرات استطلاع مسيرة بغريان.

كما استهدفت في 19 يوليو طائرة سوخوي 22 بقاعدة الوطية الجوية، وفي الـ26 يوليو طائر شحن إليوشن 76 بقاعدة الجفرة، ثم خسر حفتر طائرة الـ39 التي هبطت بمدنين في اليوم نفسه.

ودمرت بالثاني من يوليو طائرة استطلاع إماراتية في العزيزية، وأيضا طائرة وينغ لونغ مسيرة جنوب بوقرين في 3 أغسطس، فضلا عن طائرة مشابهة بعين زارة في 20 سبتمبر.

كما شهد السابع من سبتمبر إسقاط طائرة ميغ 23 جنوب الزاوية وفي أكتوبر دمرت طائرة وينغ لونغ مسيرة بمصراتة في 18 من الشهر نفسه، وبـ7 ديسمبر استهدفت طائرة ميغ 23 جنوب الزاية.