ليبيا

بركان الغضب تؤكد جاهزيتها في جنوب طرابلس وأبوقرين

قال آمر غرفة عمليات سرت الجفرة إبراهيم بيت المال، إن الوضع تحت السيطرة، حيث تتمركز قوات البركان في منطقة بوقرين.

وأضاف بيت المال في تصريحات لقناة ليبيا الأحرار اليوم الاثنين، أن قوات الوفاق سيطرت على أماكن أخرى في المنطقة، معبرا عن استعدادهم للرد على أي هجوم من مليشيات حفتر.

من جهته أكد آمر غرفة السيطرة بعملية بركان الغضب سالم بوراوي، أنهم في حالة تأهب واستعداد، مشيرا إلى استمرار الخروقات وعمليات التحشيد التي تنفذها قوات حفتر.

وحمل المجلس الرئاسي بحكومة الوفاق الوطني اليوم الاثنين رعاة برلين مسؤولية الخروقات المتكررة من مليشيات حفتر، محذرا من أنه سيعيد النظر في مشاركته في أي حوارات قادمة في ظل الوضع الحالي.

وجاء أمس عن المتحدث باسم الجيش الليبي محمد قنونو أن مليشيات حفتر برهنوا مجددا أن لا عهد لهم ولا ميثاق بعد تنفيذهم هجوما بريا على أبوقرين والقداحية بدعم من طيران أجنبي.

وأفاد قنونو في تصريحات صحفية بتدميرهم آليات مسلحة وسيطرتهم على ذخائر ومعدات عسكرية مصرية الصنع، وقبضهم على مرتزقة، طالبا من المدنيين في المنطقة الممتدة من أبوقرين حتى سرت والجفرة، الابتعاد عن تمركزات المليشيات والمرتزقة حتى لا يتخذوهم دروعا بشرية وفق تعبيره.

وانتقد السبت المتحدث باسم بعثة الأمم المتحدة للدعم في ليبيا جان العالم، الخرق الذيو وصفه بالخطير للهدنة في الوقت الذي يجري فيه التحضير لعقد اجتماع اللجنة العسكرية المشتركة بغية توطيد الهدنة وترجمتها إلى وقف دائم لإطلاق النار.

الوسوم
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

إغلاق