نتنياهو وماكرون يبحثان "التدخل التركي" في ليبيا

نتنياهو وماكرون يبحثان “التدخل التركي” في ليبيا

قالت وكالة آكي الإيطالية إن رئيس وزراء الكيان الصهيوني بنيامين نتنياهو تناول خلال لقائه بالرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون ما وصفاه بالتدخل التركي في ليبيا.

وأضافت آكي أن الجانبين اتفقا على انضمام فرنسا إلى منتدى الغاز الذي يضم إسرائيل ومصر وإيطاليا وقبرص واليونان وفلسطين، وهو ما لاقى ترحيبا من قبل نتنياهو.

ويعمل منتدى الغاز الإقليمي الذي أقيم في القاهرة بمشاركة دول عدة على إقامة تعاون إقليمي في مجال الغاز الطبيعي وعلى تصدير الغاز من إسرائيل.

وتحدث نتنياهو في 3 يناير عن السيادة الليبية الوطنية وخطر ما وصفه بالتدخل التركي عليها في بيان مشترك مع اليونان وقبرص، عقب مصادقة البرلمان التركي على منح حكومته تفويضًا بإرسال قوات لليبيا.

وتعد أغلب الدول المنضمة للمنتدى أي إسرائيل واليونان وقبرص ومصر إلى جانب فرنسا من أبرز الرافضين لمذكرتي الحدود البحرية والتعاون الأمني والعسكري الموقعتين بين طرابلس وأنقرة.

وانسحبت روما في 8 يناير من التوقيع على بيان مشترك ضد مذكرتي ليبيا وتركيا صادر عن الدول المذكورة -عدا إسرائيل- في اجتماع بالقاهرة، وصرح عقب ذلك وزير الخارجية الإيطالية لويجي دي مايو بأن الإعلان الختامي كان غير متوازن للغاية ضد حكومة فائز السراج وتركيا، التي لا تزال حليفا رئيسيا لروما، وفق تعبيره.