مؤسسة النفط: تواصل وقف حفتر للنفط سيؤثر ببنغازي والجنوب

مؤسسة النفط: تواصل وقف حفتر للنفط سيؤثر ببنغازي والجنوب

حذرت المؤسسة الوطنية للنفط من أن تواصل إيقاف حفتر للنفط سيتسبب في انقطاع غاز الطهي والكهرباء عن بنغازي والجنوب.

وأوضحت في بيان لها أن استمرار إغلاق الموانئ النفطية من قوات حفتر سينجم عنه نفاد القدرة التخزينية للنفط الخام بالكامل، ونفاذ مخزون غاز الطهي المقرر تخصيصه لمدينة بنغازي بعد 12 عشر يوما.

وكشفت المؤسسة الوطنية في نشرة لها عن تداعيات أخرى كزيادة طرح الأحمال الكهربائية، بسبب توقف انتاج الغاز المصاحب لإنتاج النفط، والذي يستخدم لتزويد محطات الكهرباء في الزويتينة وشمال بنغازي.

وتابعت أن إغلاق صمامات محطة ضخ الحمادة الأحد تسبب في إيقاف الإنتاج من حقلي الشرارة والفيل، وإيقاف تزويد محطة أوباري الكهربائية (المغذية الرئيسية للجنوب) بعد أن ينفذ مخزونها.

وأشارت المؤسسة إلى أنها خفضت معدلات إنتاج النفط قدر الإمكان تجنبا لوقفه بالكامل، قائلة إن عمليات الإقفال ستتسبب في خسائر في إنتاج النفط الخام قدرها مليون ومائتي برميل يوميا، وخسائر مالية قدرها حوالي 77 مليون دولار يوميا.

وأوضحت المؤسسة الوطنية للنفط أن القدرة التخزينية للموانئ الخمسة المغلقة ” الزويتينة والحريقة والبريقة والسدرة ورأس لانوف” محدودة، وهو ما يضطرها لإيقاف إنتاج النفط الخام بالكامل عند بلوغ القدرة التخزينية القصوى.

وشددت اليوم السفارة الأمريكية في ليبيا على ضرورة استئناف تصدير النفط بشكل فوري بعد إغلاقه من قبل موالين لحفتر الأيام الماضية،محذرة أن إيقاف عمليات المؤسسة الوطنية للنفط، قد يهدد بتفاقم حالة الطوارئ الإنسانية في ليبيا.

وجاء أمس عن رئيس المجلس الرئاسي فائز السراج أن ليبيا ستواجه وضعا كارثيا إذا لم تضغط القوى الأجنبية على خليفة حفتر من أجل وقف حصار حقول النفط الذي أدى إلى وقف إنتاج الخام تقريبا.

وأفادت السبت المؤسسة الوطنية للنفط بتوقف الصادرات بسبب أوامر من حفتر، وحذر رئيسها مصطفى صنع الله رئيس مجلس نواب طبرق في رسالة وجهها إليه، من التبعات الخطيرة لإغلاق ما يزيد عن خمسين حقلا ومحطة منتشرة في حوض سرت.

من جهتها، أكد بيان لبعثة الأمم المتحدة أن وقف النفط بليبيا خطوة ستكون لها عواقب وخيمة، وستضر قبل كل شيء بالشعب الليبي الذي يعتمد كليا على التدفق الدائم للنفط، وبالوضع الاقتصادي والمالي المتدهور أصلا في البلاد.

وأعلنت السبت المؤسسة الوطنية للنفط حالة القوة القاهرة، ونصت على أن إيقاف صادرات النفط جاء من قبل حفتر في موانئ البريقة وراس لانوف والحريقة والزويتينة والسدرة.