قنونو: سقوط شهيد جراء خرق مليشيات حفتر لوقف النار
الناطق باسم الجيش الليبي محمد قنونو

قنونو: سقوط شهيد جراء خرق مليشيات حفتر لوقف النار

أعلن الناطق باسم الجيش الليبي محمد قنونو سقوط شهيد من قوات الوفاق جراء خرق مليشيات حفتر لاتفاق وقف إطلاق النار قبل 24 من سريانه.

ونقل المكتب الإعلامي لبركان الغضب عن قنونو، أنه سقط في محور عين زارة أول شهيد من المنطقة العسكرية الغربية نتيجة استهدافه بإطلاق نار بمضاد طيران 23 من ميليشيات حفتر.

وأكد قنونو أن قوات الوفاق لم و لن يثقوا أبدا فيمن امتهن الغدر ونقض العهود، وأنهم ملتزمو بأوامر قيادة العملية، ومحافظون على مواقعهم وأصابعهم على الزناد، و”سترد الصاع بعشرة إن استشعرت الغدر من العدو”، وفق تعبيره.

هذا، وأكد بيان للمجلس الرئاسي رصده خروقات من مليشيات حفتر لاتفاق وقف إطلاق النار في محوري صلاح الدين ووادي الربيع بعد دقائق من دخوله حيز التنفيذ.

وقال المجلس إن ردا عنيفا وقاسيا سيصدر عنه في حال تكرر خرق اتفاق وقف إطلاق النار من مليشيات المعتدي، مضيفا أنه لن يقف مكتوف اليدين، مشددا في الوقت نفسه على ضرورة التزام رعاة الاتفاق إلى جانب الأمم المتحدة بتطبيقه على النحو الأمثل.

وأعلن الرئاسي مساء السبت وقف إطلاق النار استجابة لدعوة رئيس تركيا رجب طيب أردوغان والرئيس الروسي فلاديمير بوتين، كما أعلن أيضا أحمد المسماري ناطق مليشيات حفتر الاستجابة للمبادرة.

ودعا في 8 يناير الجاري الرئيسان التركي رجب طيب أردوغان ونظيره الروسي فلاديمير بوتين الأطراف الليبية إلى وقف إطلاق النار في البلاد بداية من يوم الأحد القادم والاجتماع على طاولة المفاوضات.