مكتب الشؤون الإنسانية: تزايد أعداد النازحين بسبب تصاعد حدة القتال

مكتب الشؤون الإنسانية: تزايد أعداد النازحين بسبب تصاعد حدة القتال

قال مكتب تنسيق الشؤون الإنسانية التابع للأمم المتحدة، إن تصاعد القتال في ليبيا تسبب في نزوح نحو 1600 شخص الشهر الماضي من مناطق جنوب العاصمة، لتصل أعداد النازحين إلى أكثر من 140 ألف شخص منذ بدء الاشتباكات.

وأضاف مكتب الشؤون الانسانية أن التصعيد المسلح يؤثر في تقديم خدمات إنقاذ الأرواح في بلديات أبو سليم وعين زارة وتاجوراء والمناطق المجاورة لمطار معيتيقة لا سيما بعد إغلاق 13 منشأة صحية في هذه البلديات بسبب توسع القتال.

وأوضح المكتب أن هناك سبعة مراكز أخرى قد تغلق أبوابها بسبب حدة القتال، إلى جانب تعطل عدد من المدارس التعليمية بعد إغلاق نحو 220 مدرسة.