ماكرون يؤكد أنه لا حل عسكريا للأزمة الليبية

ماكرون يؤكد أنه لا حل عسكريا للأزمة الليبية

قال الرئيس الفرنسي إمانويل ماكرون إنه لن يكون هناك حل عسكري للأزمة الليبية، مشددا على ضرورة تجنب أي تصعيد مرتبط بالتدخل العسكري الأجنبي في البلاد.

جاء ذلك في مكالمتين هاتفيتين للرئيس الفرنسي مع نظيريه الروسي فلادمير بوتين والتركي رجب طيب أردوغان، حيث أكد ماكرون الحاجة إلى تعزيز الإجماع الدولي في مؤتمر برلين بهدف وقف إطلاق النار في ليبيا والخروج من الأزمة بالعودة إلى العملية السياسية تحت رعاية الأمم المتحدة.

وشدد الرئيس الفرنسي على أهمية الحوار بين الليبيين والعملية السياسية التي تشمل الأطراف الفاعلة الإقليمية وأصحاب المصلحة السياسيين الليبيين.