بلدي سوق الجمعة يدين استهداف المدنيين ويحمل البعثة المسؤولية

بلدي سوق الجمعة يدين استهداف المدنيين ويحمل البعثة المسؤولية

دانت بلدية سوق الجمعة استهداف مسلحي حفتر للمدنيين وقتلهم، محملا البعثة الأممية المسؤولية الأولى عن سقوط الضحايا الأبرياء لكونها تكيل بمكيالين وتساوي بين المعتدي والمعتدى عليه، بحسب تعبيرهم.

وطالب البلدي في بيان له مساء الجمعة، المجلس الرئاسي لحكومة الوفاق بعدم التردد في اتخاذ كل الإجراءات اللازمة لحسم المعركة، داعيا في الوقت ذاته سكان سوق الجمعة وطرابلس عامة إلى توحيد الصف والكلمة والجبهة الداخلية دعما لحكومة الوفاق أمام الضغوط والمكائد الخارجية، وفق نص البيان.