عماري زايد: قرار برلمان تركيا تتويج لصمود جيشنا

عماري زايد: قرار برلمان تركيا تتويج لصمود جيشنا

قال النائب في المجلس الرئاسي محمد عماري زايد، إن قرار البرلمان التركي اليوم جاء تتويجا لصمود قوات الجيش الليبي و حكومة الوفاق التي تتصدى لعدوان إقليمي و دولي.

وأبدى عمار في تصريح لقناة ليبيا الأحرار، ترحيب الرئاسي بمصادقة البرلمان التركي اليوم والموافقة على مذكرة الحكومة التركية بالتعاون العسكري مع حكومة الوفاق.

وأضاف النائب في الرئاسي أن حكومة الوفاق هي الحكومة الشرعية و الجهة الوحيدة المخولة في ليبيا لعقد التحالفات العسكرية اللازمة للدفاع عن الدولة ومؤسساتها ومواطنيها.

وأكد عماري أن طلب حكومة الوفاق للتعاون العسكري مع تركيا جاء لحماية المدنيين، بعد تصعيد خطير من طرف حفتر وداعميه في مصر والإمارات وإدخاله المرتزقة الروس والجنجويد.

وتابع النائب في الرئاسي أن هدف حكومة الوفاق هو دحر العدوان والقضاء على المشروع الانقلابي والعودة بليبيا إلى المسار الدستوري الديمقراطي السلمي وفرض الأمن والاستقرار.

ووافق اليوم برلمان تركيا بتصويت أغلبية 325 مقابل 184، على المذكرة الرئاسية بتفويض الحكومة إرسال قوات إلى ليبيا، وذلك بعد تلقي أنقرة طلبا من حكومة الوفاق بدعمها إطار مذكرة التعاون العسكري.

وأقر البرلمان التركي في 21 ديسمبر الجاري وفي المقابل مجلس وزراء حكومة الوفاق باليوم الذي قبله، على مذكرة التفاهم الخاصة بالتعاون الأمني والعسكري بين البلدين.

هذا، واعتمد المجلس الرئاسي في الخامس من ديسمبر الجاري مذكرة التفاهم البحرية مع تركيا، كما صادق عليها في اليوم نفسه البرلمان التركي، ونشرت الجريدة الرسمية للدولة التركية، المذكرة في عددها الصادر يوم 7 من الشهر ذاته.

ووقع رئيس المجلس الرئاسي فائز السراج والرئيس التركي رجب طيب أردوغان مذكرتي تفاهم في 27 نوفمبر الماضي، تتعلق إحداهما بالتعاون الأمني والعسكري، وترتبط الأخرى بتحديد مناطق الصلاحية البحرية، بهدف حماية حقوق البلدين المنبثقة عن القانون الدولي.