أضرار بشرية ومادية خلفها مسلحو حفتر بسيدي سليم

أضرار بشرية ومادية خلفها مسلحو حفتر بسيدي سليم

نشر المكتب الإعلامي لبركان الغضب صورا تظهر جانبا من آثار سقوط قذيفة عشوائية أطلقها مسلحو حفتر على سيدي سليم إلى جانب إصابات جراءها.

وبينت الصور جانبا من الأضرار في شارع ولي العهد أمام مسجد عمر بن الخطاب في الحي بطريق المطار، وأشار المكتب إلى أن الحصيلة المبدئية تشير إلى وقوع عدد من المصابين.

وأكد اليوم عميد بلدية أبوسليم عبدالرحمن الحامدي، إصابة طفل في الرابعة عشرة نتيجة سقوط قذائف على شارع ولي العهد، ونقله إلى مستشفى الحوادث، مشيرا إلى وجود أضرار مادية في المنازل.

وأدى قصف عشوائي على مشروع الهضبة الزراعي بلدية أبوسليم قبل ثلاثة أيام من قبل مسلحي حفتر، إلى مقتل شخص وإصابة ستة آخرين.

وقتلت الأحد امرأة مسنة وأصيب عدد من أفراد عائلتها جراء قصف طيران حفتر على منطقة شرفة الملاحة خلف مطار معيتيقة، كما أصيبت طالبة في اليوم نفسه بتاجوراء جراء غارات مشابهة.

وكثف طيران حفتر في الأيام الماضية غاراته على الأحياء السكنية في طرابلس، حيث استهدف مدنيين بعين زارة وتاجوراء، وخلف من بينهم نحو خمسة قتلى، وأكثر من خمسة عشر مصابا آخرين.

هذا، ووثق بيان للبعثة الأممية أمس، مقتل مدنيين في الزاوية وجرح ثمانية آخرين، في 26 ديسمبر، وتدمير ممتلكات عامة وشخصية، إثر عدد من الغارات الجوية قالت إن الطائرات التي شنتها تابعة لحفتر.

وأعلنت البعثة الأممية في ليبيا والمفوضة السامية لحقوق الإنسان التابعة للأمم المتحدة توثيقها سابقا، ما لا يقل عن 284 حالة وفاة و363 إصابة في صفوف المدنيين في عام 2019، وذلك بعد عدوان حفتر على طرابلس في الرابع من أبريل.