وزير الخارجية التركي : سنتخذ كل ما يلزم لمنع انقسام ليبيا

وزير الخارجية التركي : سنتخذ كل ما يلزم لمنع انقسام ليبيا

حذر وزير الخارجية التركي مولود جاويش أوغلو من انزلاق الصراع في البلاد إلى الفوضى، لافتا إلى خطورة تكرار السيناريو السوري في ليبيا.

وأضاف جاويش أوغلو في تصريحات خلال اجتماع حزب العدالة والتنمية الحاكم، أنه إذا أصبحت ليبيا اليوم مثل سوريا، فإن الدور سيأتي على الدول الأخرى في المنطقة.

وأكد الوزير التركي أن على أنقرة اتخاذ كل ما يلزم لمنع انقسام البلاد وانزلاقها إلى الفوضى، مشددا على أهمية الاتفاق العسكري والأمني الذي وقعته تركيا مع الحكومة الشرعية في ليبيا.

وصرح الرئيس التركي رجب طيب أردوغان، قبل أيام، بأنهم جاهزون لإرسال قوات تركية إلى ليبيا بعد موافقة مجلس الأمة التركي عليها في الثامن أو التاسع من يناير القادم، بعد طلب ليبي تلقوه.

ووافق البرلمان التركي في 21 ديسمبر الجاري وفي المقابل مجلس وزراء حكومة الوفاق باليوم الذي قبله، على مذكرة التفاهم الخاصة بالتعاون الأمني والعسكري بين البلدين.

هذا، وأقر المجلس الرئاسي في الخامس من ديسمبر الجاري مذكرة التفاهم البحرية مع تركيا، كما صادق عليها في اليوم نفسه البرلمان التركي، ونشرت الجريدة الرسمية للدولة التركية، المذكرة في عددها الصادر يوم 7 من الشهر ذاته.

ووقع رئيس المجلس الرئاسي فائز السراج والرئيس التركي رجب طيب أردوغان مذكرتي تفاهم في 27 نوفمبر الماضي، تتعلق إحداهما بالتعاون الأمني والعسكري، وترتبط الأخرى بتحديد مناطق الصلاحية البحرية، بهدف حماية حقوق البلدين المنبثقة عن القانون الدولي.