دي مايو وبومبيو يناقشان الوضع في ليبيا

دي مايو وبومبيو يناقشان الوضع في ليبيا

ناقش وزير الخارجية الإيطالي لويجي دي مايو في مكالمة هاتفية مع نظيره الأمريكي مايك بومبيو الأزمة الليبية والوضع الحساس فيها.

وقال دي مايو إن بلاده تعمل بلا كلل من أجل التوصل إلى وقف إطلاق النار، مؤكدا تواصله مع وزراء خارجية الدول المتعلقة بالأزمة الليبية، بحسب وكالة آكي.

وانتقد أمس رئيس المجلس الرئاسي فائز السراج في تصريح لصحيفة كوريري ديلا سييرا، الموقف الإيطالي بشأن المذكرة الموقعة مع تركيا، قائلا إن ليبيا دولة ذات سيادة ولها الحق في إبرام أي مذكرات مع من تريد.

ونقلت وكالة آكي عن مصادر دبلوماسية من وزارة الخارجية إيطالية قولها في 21 ديسمبر الجاري، أن حل الأزمة الليبية سياسي وليس عسكريا، معلنين رفض أي نوع من التدخل الخارجي في الصراع العسكري في ليبيا، وذلك تعليقا على رسالة تلقتها من رئيس المجلس الرئاسي فايز السراج بتفعيل مذكرات التعاون الأمني.

وطالب السراج في 19 ديسمبر الجاري، خمس دول من بينها إيطاليا وبريطانيا وأمريكا والجزائر وتركيا، بتفعيل اتفاقيات التعاون الأمني مع ليبيا، بتفعيل الاتفاقيات الأمنية المشتركة والبناء عليها لصد العدوان على طرابلس من أي مجموعات مسلحة خارج شرعية الدولة.