مكونات طرابلس الكبرى ترحب بإعلان النفير لإنهاء عدوان حفتر

مكونات طرابلس الكبرى ترحب بإعلان النفير لإنهاء عدوان حفتر

رحبت بلديات طرابلس الكبرى وأعضاء من مجلسي النواب والدولة وحكماء وأعيان العاصمة، بحالة النفير العام التي أعلنها عدد من المدن والمناطق لإنهاء عدوان حفتر.

ودعت مكونات طرابلس الكبرى في بيان لها الثلاثاء، رئيس المجلس الرئاسي فائز السراج بصفته قائدا أعلى للجيش الليبي لإصدار تعليماته للتعبئة العامة، لحسم معركة الدفاع عن طرابلس ودحر العدوان.

هذا وشدد البيان على تمسكهم بمدنية الدولة ورفض عسكرتها، ورفض منح أي مستقبل لحفتر في ليبيا كونه مجر م حرب، بحسب وصف البيان.

وفي الوقت ذاته أكد المجلس البلدي جادو والأجهزة الأمنية والعسكرية بالمدينة إضافة إلى مجلس الأعيان ومؤسسات المجتمع المدني، استعدادهم لمعركة الحسم دفاعا عن العاصمة طرابلس ورد العدوان.

وقالت مجالس جادو في بيان لها الثلاثاء، إنها في حالة نفير عام منذ الرابع من أبريل الماضي، مشددة على أهمية الحفاظ على وحدة ليبيا، وتطهير التراب الليبي من المتمردين على الشرعية، وفق وصف البيان.

مكونات طرابلس الكبرى ترحب بإعلان النفير لإنهاء عدوان حفتر