البعثة تطالب بإطلاق الصحفي رضا فحيل البوم

البعثة تطالب بإطلاق الصحفي رضا فحيل البوم

شددت البعثة الأممية على ضرورة إطلاق سراح الصحفي رضا فحيل البوم وإحالته إلى سلطة قضائية مختصة على الفور.

وأعربت البعثة في بيان لها اليوم الاثنين، عن قلقها فحيل البوم إزاء احتجاز الصحفي رضا فحيل البوم، بعد نزله من مطار معيتيقة.

وقال البيان إن احتجاز البوم قد يكون على خلفية عمله الصحفي والحقوقي، مشيرة إلى أن ذلك يعدّ خرقا لالتزامات ليبيا بموجب القانون الدولي.

ودعت البعثة في السياق نفسه إلى حماية الصحفيين والمدافعين عن حقوق الإنسان في ليبيا لتمكينهم من أداء عملهم بحرية.

ولفت البيان إلى اطلاع البعثة على بيان وزراة الداخلية بشأن القضية، مضيفة أنها تعكف على متابعتها مع السلطات المختصة في طرابلس.

ونفى اليوم بيان لوزارة الداخلية بحكومة الوفاق علاقتها باختفاء الصحفي رضا فحيل البوم وأكدت وجوده لدى جهاز المخابرات الليبية، وطالبته بإيضاح أسباب هذا العمل، واصفة إياه بغير المقبول في هذه الظروف التي تمر بها البلاد.

وناشدت أمس أسرة الصحفي “رضا فحيل البوم” الذي فقد الاتصال به فجر الأحد في مطار معيتيقة بطرابلس، الجهات الأمنية المختصة، الكشف عن مصير ابنهم وإطلاق سراحه.

وقالت أسرة الصحفي، إنه كان قادما عبر رحلة الخطوط الأفريقية من مطار تونس قرطاج إلى مطار معيتيقة، غير أنهم لم يتمكنوا من الاتصال به منذ نزوله في المطار.

ويعمل الصحفي رضا فحيل البوم رئيسا للمنظمة المستقلة للإعلاميين الليبيين، وينشط في مجالات الدفاع عن القضايا المتعلقة بحقوق الإنسان في ليبيا.

No photo description available.