ليبيا

مجلس الأمن: قلقون من تصاعد العنف وتزايد المرتزقة بليبيا

أبدى أعضاء مجلس الأمن قلقهم البالغ من تصاعد العنف بليبيا وخروقات قرار حظر التسليح وتزايد مشاركة المرتزقة.

ودعا الأعضاء في بيان للمجلس نشرته البعثة الأممية اليوم، إلى ضرروة التهدئة والوقف الفوري للعنف المتصاعد بليبيا، والالتزام بوقف إطلاق النار.

وطالب المجلس جميع الدول الأعضاء بالامتثال التام لحظر التسليح وفقا للقرار 1970 لعام 2011، حاثا إياهم على الامتناع عن التدخل في النزاع أو اتخاذ تدابير من شأنها أن تفاقم النزاع في ليبيا.

وأهاب أعضاء المجلس بجيمع الليبيين إلى ضرورة العمل البناء نحو توحيد المؤسسات العسكرية والاقتصادية الليبية وإنشاء قوات أمن وطنية موحدة ومدعمة تحت سلطة حكومة مدنية وتوحيد المصرف المركزي.

وأشار البيان إلى تذكير المجلس للأطراف الليبية بضرورة العمل بشكل بناء مع الأمم المتحدة على النحو المتفق عليه في باريس بمايو 2018، وفي باليرمو في نوفمبر 2018، وفي أبو ظبي في فبراير 2019.

وجدد المجلس دعم أعضائه لقيادة الممثل الخاص للأمم المتحدة للأمين العام، غسان سلامة، ومساعيه لحل النزاع في ليبيا، مؤكدين أن السلام لن يتحقق إلا بالحل السياسي.

الوسوم
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

إغلاق