واشنطن بوست: الوفد الأمريكي أبلغ حفتر بكارثية هجومه وطالب بوقفه

واشنطن بوست: الوفد الأمريكي أبلغ حفتر بكارثية هجومه وطالب بوقفه

نقلت صحيفة واشنطن بوست عن مسؤول في إدارة ترامب قوله إن الولايات المتحدة دعت حفتر إلى إنهاء عدوانه المدمر على العاصمة طرابلس.

وأوضح المسؤول أن اللقاء المغلق الأخير الذي جمع الوفد الأمريكي رفيع المستوى مع حفتر، حمل رسالة واضحة مفادها أن الولايات المتحدة قلقة من التوغل العسكري في طرابلس الذي سيكون كارثيا من أي وقت مضى، حسب ما نقلته واشنطن بوست.

وأضاف المسؤول الأمريكي أن بلاده تسعى إلى حل الإشكاليات العالقة، وقد طلبت من جميع الأطراف إيجاد طرق للحد من العنف والذهاب نحو انتخابات حرة ونزيهة، وشددت على ضرورة الحد من التدخل الروسي في الشؤون الليبية.

وجاء عن الخارجية الأمريكية في بيان لها الاثنين، أن مسؤولين من واشنطن شددوا لحفتر في لقائهم مع على دعم الولايات المتحدة الكامل لسيادة ووحدة الأراضي الليبية، معربين عن قلقهم الشديد بشأن استغلال روسيا للصراع على حساب الشعب الليبي، وفق البيان.

ودعا بيان مشترك للخارجية الأمريكية مع حكومة الوفاق، قبل أسبوعين، قوات حفتر إلى إنهاء هجومها على طرابلس، قائلا إن وقفه من شأنه منع التدخل الأجنبي وتعزيز سلطة الدولة الشرعية، مؤكدا دعم سيادة البلاد في مواجهة محاولات روسيا لاستغلال الصراع ضد إرادة الشعب الليبي، وفق نص البيان.