خارجية أمريكا: طالبنا الأطراف الخارجية بإيقاف تأجيج العنف

خارجية أمريكا: طالبنا الأطراف الخارجية بإيقاف تأجيج العنف

قال مساعد وزير الخارجية لشؤون الشرق الأدنى بوزارة الخارجية الأمريكية ديفيد شينكر، إنهم حثوا على إنهاء الصراع الليبي ووقف إطلاق النار والعودة إلى الحل الساسي، ضمن اجتماعات الدول الثلاث دائمة العضوية في باريس.

خارجية أمريكا: طالبنا الأطراف الخارجية بإيقاف تأجيج العنف

وأشار مساعد وزير الخارجية الأمريكي في تصريحات نشرتها الخارجية الأمريكية، أنهم طلبوا من الأطراف الخارجية تعهدات حقيقية للتوقف عن تأجيج العنف، مؤكدا أنهم شددوا في لقاءاتهم بحكومة الوفاق وحفتر على أن التدخل العسكري الروسي يهدد السلام والأمن والاستقرار في ليبيا.

وجاء عن الخارجية الأمريكية في بيان لها الاثنين، أن مسؤولين من واشنطن شددوا لحفتر في لقائهم مع على دعم الولايات المتحدة الكامل لسيادة ووحدة الأراضي الليبية، معربين عن قلقهم الشديد بشأن استغلال روسيا للصراع على حساب الشعب الليبي، وفق البيان.

ودعا بيان مشترك للخارجية الأمريكية مع حكومة الوفاق، قبل أسبوعين، قوات حفتر إلى إنهاء هجومها على طرابلس، قائلا إن وقفه من شأنه منع التدخل الأجنبي وتعزيز سلطة الدولة الشرعية، مؤكدا دعم سيادة البلاد في مواجهة محاولات روسيا لاستغلال الصراع ضد إرادة الشعب الليبي، وفق نص البيان.