داخلية الوفاق: أي تهديد لحركة الطيران المدني يعد جريمة دولية

داخلية الوفاق: أي تهديد لحركة الطيران المدني يعد جريمة دولية

شددت وزارة الداخلية بحكومة الوفاق، على أن أي تهديد لسلامة الطيران المدني يعد جريمة يعاقب عليها القانون الوطني والدولي.

كما جاء عن الداخلية ردا على إعلان حفتر فرض حظر جوي على طرابلس، أن سلامة المجال الجوي للطيران المدني مكفولة بالقانون الوطني والدولي، وأن أي مساس بها يعتبر جريمة تضاف إلى السجل الجنائي الإجرامي لحفتر ومعاونيه، حسب تعبير البيان.

وقال البيان إن حفتر سلم قواعد عسكرية في الجفرة والوطية وأخرى في شرق البلاد إلى أجانب، وإن قاعدة الجفرة كانت تدار من عناصر إماراتية لتسيير الطائرات الصينية التي ارتكبت جرائم عدة في حق المدنيين.

وتابعت الداخلية أن تلك القاعدة سلمها حفتر لاحقا لمجموعة فاغنر كذلك سلم قاعدة الوطية للمجموعة نفسها التي باتت تستعمل طائرات سوخوي، وكلاهما يجريان عمليات استخباراتية وعسكرية تهدد المدنيين.

وذكرت الوزارة أن مجموعة فاغنر وعملياتها تربك جهود مكافحة الإرهاب، ما يربك سير هذه العمليات المهمة والضرورية في إطار التحالف الدولي لمحاربة الإرهاب.

وكان الناطق باسم حفتر أحمد المسماري قال في مؤتمر صحفي السبت، إنهم سيفرضون حظرا جويا في سماء طرابلس باستثناء مطار معيتيقة، محذرا الطيران المدني من التحليق فوق المنطقة المحظورة دون التنسيق معهم، بحسب تصريحاته.

داخلية الوفاق: أي تهديد لحركة الطيران المدني يعد جريمة دولية