سيالة: الحل الوحيد للأزمة انسحاب القوات المعتدية

سيالة: الحل الوحيد للأزمة انسحاب القوات المعتدية

أكد وزير الخارجية في حكومة الوفاق الوطني محمد الطاهر سيالة أن حل الأزمة الوحيد انسحاب القوات المعتدية.

وجدد سيالة موقف حكومة الوفاق عن أنه لا حل عسكريا للأزمة في ليبيا وأنه لابد من عودة القوات المهاجمة للعاصمة إلى أماكنها التي انطلقت منها بعد وقف إطلاق النار.

جاء ذلك خلال لقائه بالسفير البوركيني في ليبيا الذي الذي ناقش معه العدوان الذي تتعرض له طرابلس، وما يعانيه المدنيون من قتل وترويع، وفق المكتب الإعلامي لوزارة الخارجية.

ولفت سيالة إلى أن مقر السفارة البوركينية في طرابلس سيكون مركزاً أساسياً في الانتخابات الرئاسية البوركينية التي ستجري العام القادم.

وأشار الوزير إلى أن السفارة ستعمل على حصر المواطنين البوركنيين الموجودين على كامل التراب الليبي ليتمكنوا من أداء واجبهم الانتخابي.