استقرار حالة المصابتين بقصف الفرناج بعد وصولهما لإيطاليا

استقرار حالة المصابتين بقصف الفرناج بعد وصولهما لإيطاليا

قال القنصل الليبي في ميلانو سالم جموم إن حالة زوجة إسماعيل قشيرة مستقرة بعد وصولها إلى إيطاليا للعلاج رفقة ابنتها التي توجد في قسم العناية المركزة بعد بتر رجلها.

وأكد جمجوم في مداخلة هاتفية مع الأحرار، أن هناك فريقا طبيا متكاملا بجانب الأم وطفلتها، مشيرا إلى وجود تنسيق بين أطراف من الخارجية الليبية والإيطالية.

هذا وقد وصلت زوجة إسماعيل قشيرة وابنته إلى إيطاليا لتلقي العلاج، بعد إصابتهما في القصف الجوي الذي نفذه طيران حفتر على منزلهم بمنطقة الفرناج ظهر الاثنين وتسبب في مقتل ثلاثة أطفال من هذه العائلة، إلى جانب إصابة ثمانية اخرين.

ونفى أمس مركز الطب الميداني والدعم، الأخبار التي تداولتها بعض صفحات التواصل الاجتماعي، والتي أفادت بوفاة زوجة قشيرة، وقال إن هذه الأخبار عارية عن الصحة.