مجلس النواب بطرابلس يرفض اجتماعا تبنته القاهرة

مجلس النواب بطرابلس يرفض اجتماعا تبنته القاهرة

أعلن مجلس النواب بطرابلس رفضه المشاركة في اجتماع دعت إليه مصر مجهول الأهداف والأجندات.

وأضاف المجلس في بيان له، أن مصر لم تكن طرفا محايدا في الحرب على المناطق الرافضة للهيمنة العسكرية داخل الأراضي الليبية وعلى رأسها طرابلس.

وتابع البيان أن سلوك مصر يفقدها الأهلية لتبني أي مبادرة لحل الأزمة الليبية، ما لم ترجع عن مواقفها السابقة، وتدين الاعتداءات الصارخة، وتوقف دعم العدوان.

No photo description available.

وأوضح مجلس النواب أن معلومات تواتر عن اعتزام مصر الأيام القادمة عقد لقاء في القاهرة قبيل مؤتمر برلين، يضم بعض الأعضاء النواب، دون محاور أو دواعي تستوجبه.

وأعرب المجلس عن ترحيبه بأي مبادرة سياسية من شأنها أن تجمع الفرقاء الليبيين تحت رعاية ليبية أو تبنيها من طرف نزيه ومحايد.

وأعلن أيضا في يوليو مجلس النواب بطرابلس خلال مؤتمر صحفي رفضه المشاركة في جلسة مزمعة لدى مصر دعتهم هي إليها، وذلك لغموض أهدافها وأجندتها، مضيفا أن ما ينتج عن اجتماع القاهرة من قرارات أو مواقف لا تمثل إلا أصحابها ولا تعبر عن مجلس النواب المجتمع في طرابلس.