لودريان: الأطراف الليبية بدؤوا يدركون فشل الحل العسكري
وزير الخارجية الفرنسي "جان إيف لودريان"

لودريان: الأطراف الليبية بدؤوا يدركون فشل الحل العسكري

قال وزير الخارجية الفرنسي جان إيف لودريان، إن أطراف الأزمة في ليبيا بدؤوا يدركون حقيقة عدم وجود حل عسكري لها، مشيرا إلى ملاحظته إجماعا دولي على ذلك.

وأضاف لودريان في لقائه الثلاثاء مع صحيفة لوفيغارو، أنه يتعين الآن تنظيم مؤتمر دولي مع كافة المعنيين في الأزمة الليبية، داعيا كافة الأطراف إلى الإسراع في تحديد جدول زمني للانتخابات.

كما شدد وزير الخارجية الفرنسي على ضرورة الامتثال لقرار حظر الأسلحة، وتنفيذ هدنة ثم وقف لإطلاق النار، والعمل على توحيد الجيش والمؤسسات الاقتصادية، كخطوات أولى من أجل إنهاء الأزمة الراهنة.

ولم يتحدد تاريخ للمؤتمر الذي يهدف منظموه إلى مشاركة الدول الخمس دائمة العضوية في مجلس الأمن وكذلك الإمارات وإيطاليا وتركيا، وهو أول مسعى دبلوماسي كبير لإنهاء القتال الذي بدأ عندما شنت القوات التي يقودها خليفة حفتر هجوما من قواعدها في شرق ليبيا على العاصمة طرابلس قبل ستة أشهر، وفق رويترز.