طيران حفتر يقصف مستشفى ميدانيا بالخلة ويخلف قتلى وجرحى
أرشيفية

طيران حفتر يقصف مستشفى ميدانيا بالخلة ويخلف قتلى وجرحى

أكد القائد الميداني بمحور طريق المطار محمد بن يوسف؛ استهداف الطيران المسير الموالي لحفتر مستشفى ميدانيا قرب معسكر اليرموك في ساعات الصباح الأولى من يوم الأحد.

وأوضح بن يوسف في تصريح لليبيا الأحرار، أن الغارة نتج عنها سقوط قتلى من الطاقم الطبي ما بين ممرضين وأطباء، موضحا أن الوضع الحالي يشهد هدوءا نسبيا بالمحور.

من جهته، قال آمر محور العزيزية علي سالم لليبيا الأحرار، إن محور السواني يشهد اشتباكات بالأسلحة الثقيلة، مؤكدا عثورهم على جثة تتبع أحد مقاتلي الوفاق بطريق مصنع الهريسة.

وأفادت أمس قوة الردع والتدخل المشتركة أبوسليم، بمقتل طفل، نتيجة قذيفة هاون أطلقها مسلحو حفتر على شارع البل بمنطقة خلة الفرجان، عندما كان جالسا رفقة والده أمام منزلهم.

وأعلن الثلاثاء الماضي مركز الطب الميداني والدعم مقتل طبيب وإصابة مسعفين بمنطقتي الطويشة والزهراء، وذلك جراء قصف للطيران الداعم لحفتر، هذا ويعمل الضحيتان مع فرقة دعم المستشفيات الميدانية.

وتشن منذ أسابيع قوات حفتر غارات جوية مكثفة على مواقع مدنية وأخرى عسكرية في طرابلس وسرت ومصراتة وجنزور وغريان، مخلفة ضحايا مدنيين، وإدانات محلية ودولية.

وسجلت البعثة في منتصف أغسطس مقتل أحد عشر شخصا بينهم أربعة أطباء ومسعف قالت إن طيران حفتر قتلهم في غارة على مستشفيين ميدانيين بيوليو، في سبعة وثلاثين اعتداء على المرافق الصحية منذ بدء العدوان، فضلا عن تضرر نحو 19 سيارة إسعاف وقرابة 20 مشفى ميدانيا.