الكبير وسفير أمريكا يتفقان على تعزيز التعاون الاقتصادي

الكبير وسفير أمريكا يتفقان على تعزيز التعاون الاقتصادي

اتفق محافظ مصرف ليبيا المركزي الصديق الكبير مع السفير الأمريكي لدى ليبيا ريتشارد نورلاند، على تعزيز أطر التعاون في المجالات الاقتصادية.

ونقل المكتب الإعلامي للمصرف المركزي تأكيد الكبير ونورلاند في لقائها بتونس، ضرورة تكثيف الجهود، والاستمرار في عقد جلسات الحوار الاقتصادي برعاية السفارة الأمريكية.

وحضر مباحثات الجانبين نائب مساعد وزير الخزانة الأمريكي لمنطقة الشرق الأوسط وإفريقيا إريك ماير، واستعرض الحاضرون الوضع المالي والاقتصادي في ليبيا.

كما تطرق الأطراف الحاضرة إلى أهم المؤشرات الاقتصادية والمالية، والتحديات التي يواجهها المصرف المركزي على المستوى المحلي والدولي.

وكان رئيس المجلس الرئاسي فائز السراج أعرب من نيويورك عن تطلع حكومة الوفاق إلى توسيع نطاق التعاون الإستراتيجي مع أمريكا، ليشمل مجالات الاقتصاد والتنمية، داعيا شركات النفط والاستثمار هناك إلى تحريك عجلة الاقتصاد الليبي.