تقارير

اتفاق لنقل المهاجرين خارج ليبيا… ودعوات لحل الازدحام بمراكز الإيواء

خطوة جديدة قد تسهم في التقليل من أعداد المهاجرين في ليبيا المتواجدين بمراكز الإيواء، بعد توقيع الحكومة الرواندية مع مفوضية الأمم المتحدة لشؤون اللاجئين والاتحاد الإفريقي؛ اتفاقية تهدف لوضع آلية لنقل اللاجئين وطالبي اللجوء الموجودين في مراكز الاحتجاز في ليبيا إلى مكان آمن في رواندا على أساس تطوعي.

موعد نقل اللاجئين
وفي توضيح لها حول هذه الاتفاقية أكدت مفوضية اللاجئين في بيان نشرته على موقعها؛ بأنه سيتم إجلاء أول مجموعة من 500 شخص، تضم الأطفال والشباب المعرضين للخطر، معظمهم من دول القرن الإفريقي، مشيرة إلى أنه من المتوقع أن تبدأ رحلات الإجلاء الجوية من ليبيا في الأسابيع القادمة.

ووفق مفوضية اللاجئين فإن الاتفاقية سيتم تنفيذها بالتعاون مع السلطات الرواندية، وسيساعد الاتحاد الإفريقي في عمليات الإجلاء، ويوفر الدعم السياسي والإستراتيجي للتدريب والتنسيق، وحشد الموارد، كما ستوفر المفوضية الحماية الدولية والمساعدة الإنسانية اللازمة.

بحث عن حلول
وبالتزامن مع هذا الاتفاق شدد وكيل وزارة الداخلية لشؤون الهجرة غير الشرعية محمد الشيباني؛ على ضرورة العمل على إيجاد حلول لمراكز الإيواء وما تشهده من ازدحام نتيجة نقل المهاجرين من مراكز الإيواء جنوبي طرابلس.

الشيباني دعا في لقاء مع رئيس بعثة المنظمة الدولية لأطباء بلا حدود؛ دعا إلى تكثيف الجهود بين كافة المنظمات الدولية العاملة في مجال الهجرة بهدف تقديم الخدمات الإنسانية والصحية للمهاجرين.

هذا وقد دعت منظمة أطباء بلا حدود في الأسابيع الماضية إلى إجلاء جميع اللاجئين المحتجزين في ليبيا وذلك بعد تعرض مركز إيواء المهاجرين في تاجوراء إلى القصف الجوي من قبل مسلحي حفتر بداية شهر يونيو الماضي الأمر الذي نتج عنه مقتل حوالي 50 مهاجرا من جنسيات مختلفة وإصابة العشرات منهم.

الوسوم
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

إغلاق