تقارير

رغم نفي الحبري سابقا للأحرار.. تقرير أممي يكشف طباعة حكومة الثني 3 مليارات جديدة

من جديد يعود ملف الأموال الليبية المطبوعة في روسيا إلى الواجهة، رغم مطالبة حكومة الوفاق موسكو بعدم التعامل مع المؤسسات الموازية في ليبيا.

حكومة بائدة
تقرير الأمين العام للأمم المتحدة “أنطونيو غوتيرش” حول ليبيا كشف في صفحته رقم (7) قيام حكومة “عبد الله الثني” التي وصفها التقرير بالحكومة الموازية والبائدة، بطباعة 3 مليارات دينار ليبي في روسيا خلال عام 2019.

أوجه صرف مجهولة
التقرير الأممي كشف أيضا استخدام الحكومة المؤقتة التي تتخذ من مدينة البيضاء مقرا لها، ميزانية تكميلية ترواحت من 7 إلى 9 مليارات دينار ممولة من ديون غير معترف بها دون تحديد أوجه صرف هذه الأموال، بعيدا عن سلطات مصرف ليبيا المركزي في طرابلس.

تكتم كامل
وتأتي هذه المعلومات في ظل تكتم شبه كامل من قبل حكومة الثني و المصرف الموازي عن نشر أي معلومات بشأن طباعة عملة ليبية جديدة في روسيا، طيلة المدة الماضية.

نفي طباعة عملة
هذا وكان محافظ مصرف ليبيا المركزي بالبيضاء علي الحبري قد نفى في تصريحات سابقة لليبيا الأحرار سعيهم لطباعة أي عملة جديدة في روسيا حاليا، بعد طباعة 4 مليارات دينار عام 2016 ، و 4 مليارات أخرى في سنة 2017 ، فيما قام أيضا بطباعة 2.7 مليار دينار خلال العام الماضي 2018، ليصل إجمالي المبالغ التي تمت طباعتها في روسيا من قبل مصرف البيضاء إلى 9.7 مليار دينار ليبي.

سيولة متوفرة
الحبري كان قد أوضح في لقاء مع برنامج المؤشر الذي يبث عبر الأحرار؛ أن السيولة تتوفر في المصارف التجارية بمعدلات متزايدة بعد تنفيذ الإجراءات النقدية الأخيرة، وفي ظل توفرها لا يحتاج أي مصرف مركزي في العالم لطباعة المزيد من العملة.

وقف طباعة العملة
تصريحات الحبري هذه تزامنت مع مطالبة رئيس المجلس الأعلى للدولة خالد المشري السلطات الروسية بوقف طباعة العملة الليبية، لما سببته من تضرر للاقتصاد المحلي.

انتعاش النفط
تقرير الأمم المتحدة الأخير، بين أن الحروب التي شهدتها ليبيا خلال العام الحالي، تسببت في عرقلة توفير مقومات الحياة الأساسية، رغم انتعاش تصدير النفط الخام وارتفاع أسعاره عالميا.

تدني الخدمات
التقرير أوضح أن حكومة الوفاق ضخت 15 مليار دينار إلى بند الانفاق لعام 2019، إلى جانب الميزانية العامة البالغ قيمتها 56 مليار دينار، مشيرا إلى أن هذه المبالغ لم تحقق أي تحسن على مستوى الخدمات، نتجية النزاعات المسلحة التي تعصف بالبلاد.

الوسوم
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

إغلاق