سلامة وسفير أمريكا يؤكدان ضروة التسوية السياسية

سلامة وسفير أمريكا يؤكدان ضروة التسوية السياسية

أكدت البعثة الأممية والأفريكوم وسفير أمريكا الجديد ضرورة التسوية السياسية في ليبيا.

واتفق المبعوث الأممي غسان سلامة والسفير ريتشارد نورلاند وقائد القوات العسكرية الأمريكية بإفريقيا ستيفن تاونسند، على التسوية سبيلا وحيد لضمان أمن ليبيا والخروج بها من الأزمة.

وناقش الحاضرون خلال اجتماع عُقد في تونس آليات وآفاق العملية السياسية للخروج من الأزمة الراهنة، وفق المكتب الإعلامي للبعثة الأممية.

وتولى ريتشارد نورلاند مهامه سفيرا للولايات المتحدة لدى ليبيا يوم 14 أغسطس، بعد ترشيحه من رئيس أمريكا، وتأكيد تعيينه من مجلس الشيوخ الأمريكي.

وتشهد طرابلس والمدن المجاورة لها عدونا بدأه حفتر وقواته عليها منذ أبريل الماضي، وأسفر عن ضحايا أعدادهم متزايدة، بلغت وفق آخر الأرقام قرابة الألف ومائتي قتيل وأكثر من خمسة الاف جريح، عشرات الاف النازحين.