ليبيا

السراج: الحرب ستنتهي بدحر قوات حفتر

قال رئيس المجلس الرئاسي فائز السراج، إن بوادر الحرب ستنتهي مع دحر قوات حفتر المعتدية ليعود الليبيين إلى مسار التسوية التي استهدف العدوان تقويضها.

وتابع السراج في مقابلة مع وكالة سبوتينك الروسية نشرته اليوم، “أننا نمارس حقنا الشرعي والسيادي في الدفاع عن أمل الليبيين في إقامة دولة مدنية ديموقراطية”.

وذكر رئيس المجلس الرئاسي أنه لا توجد وساطات لإنهاء الحرب، وإنما هي بيانات ودعوات من قيادات عدد من الدول بضرورة وقف القتال والعودة للحل السياسي.

وأوضح السراج أن الأوضاع في الميدان جيدة في كافة المحاور، وأن قوات الوفاق تتقدم بثبات وفق الخطط العسكرية، مشيرا إلى أن تحرير مدينة غريان كان له أثر إيجابي، وأدى إلى ارتباك وتخبط القوات المعتدية، بحسب وصفه.

وشهد الاثنين جلسة لمجلس الأمن خاصة بليبيا، وفيها طالب المبعوث الأممي غسان سلامة، بتبني هدنة لوقف إطلاق النار في طرابلس بمناسبة عيد الأضحى، فضلا عن اجتماع للفاعلين الدوليين والمحليين لوقف القتال وتمكين حظر توريد الأسلحة.

وتعيش مناطق جنوبي طرابلس عدوانا بدأه حفتر وقواته منذ أبريل الماضي، مخلفا ضحايا بلغت أعدادهم وفق آخر إحصاءات منظمة الصحة يقارب عددهم 1200، وما يزيد عن 5 آلاف جريح، فضلا عن النازحين الذين تجاوزت أعدادهم 22 ألف عائلة خارج مراكز الإيواء وداخله.

الوسوم
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

إغلاق