تقارير

مجلس النواب في طرابلس يجدد الثقة للكحيلي رئيسا له و ينتقد آداء سلامة

رفض أعضاء من مجلس النواب عدوان حفتر على العاصمة وشرعوا في عقد جلساتهم في طرابلس احتجاجا على تأييد رئاسة المجلس في طبرق وبعض من شايعها من الأعضاء لحرب حفتر التي شنها مطلع إبريل الماضي في مسعى لشرعنتها حسب ما يراه مراقبون، هؤلاء الأعضاء أعربوا في بيان لهم الثلاثاء عن استيائهم من عدم إبداء المبعوث الأممي إلى ليبيا غسان سلامة أي إدانة لحفتر.

سلامة غير محايد
أعضاء مجلس النواب خاطبوا الأمين العام للأمم المتحدة أنطونيو غواتيريش بعدم قدرة غسان سلامة على التعامل مع الملف الليبي بحياد عقب صمته عن كل الآثار الاجتماعية والسياسية التي ترتبت على عدوان حفتر وحربه على عديد المدن الليبية.
الناطق باسم المجلس حموده سيالة أكد للأحرار أنهم يستنكرون جلوس سلامة الأخير مع حفتر الذي يقود الحرب الدائرة على أحياء جنوب طرابلس؛ وذهابه لعقيلة صالح المعرقل للاتفاق السياسي والمؤيد للعدوان على طرابلس.

لا مكان لحفتر
اعتبار حفتر طرفا سياسيا مشاركا في أي حوار أو تفاوض قادم رفضه بيان مجلس النواب الصادر في طرابلس بشكل قاطع تحت أي ذرائع ومهما كانت المبررات، وهو ما يتناغم مع ما أعلنه رئيس المجلس الرئيسي فائز السراج في أكثر من مناسبة عن رفضه الجلوس من جديد مع خليفة حفتر للتفاوض أو الحوار.

تجديد الثقة
الحاضرون في جلسة الثلاثاء اعتمدوا مبدأ الدورة البرلمانية لهيئة رئاسة مجلس النواب لمدة ستة أشهر لفترة واحدة قابلة للتمديد لمرة واحدة فقط بحسب البيان، وصوت أربعون عضوا من أعضاء المجلس على تجديد منح الثقة للصادق علي الكحيلي رئيسا للمجلس لدورة برلمانية واحدة قابلة للتجديد لدورة برلمانية واحدة.

إبطال شرعية حفتر
مجلس النواب أبطل في جلسة سابقة له منصب القائد العام الذي شرعنه المجلس في طبرق قبل نحو أربع سنوات مع ما كان في ذلك من مخالفة للقانون العسكري الليبي، المجلس صوت بالإجماع في جلسة الأسبوع الماضي على إلغاء القانون رقم 1 لسنة 2015 القاضي بتعديل القانون رقم 11 لسنة 2012 بشأن صلاحيات المستويات القيادية في الجيش الليبي وإعادة منصب القائد العام للجيش الليبي وتحديد اختصاصاته.

مراجعة القرارات
لجنة مراجعة القرارات التي شكلها مجلس النواب من أجل مراجعة كل ما صدر عن المجلس خلال الأعوام الماضية لإلغاء ما فيها من قوانين وتشريعات تتناقض مع مدنية الدولة وتعيق مسيرتها وتعرقل المسار السياسي ومن ضمنها القانون الذي أعاد منصب القائد العام بما يتناسب مع طموحات حفتر ويحقق رغباته الجامحة للسيطرة والحكم ولو عن طريق استخدام القوة.

الترحيب بمبادرة السراج
ومن أبرز المواقف التي اتخذها مجلس النواب خلال جلسته السابقة ترحيبه بمبادرة رئيس المجلس الرئاسي فائز السراج ببنودها السبعة التي قامت على عقد ملتقى وطني يتولى وضع خارطة طريق وإقرار قاعدة دستورية لإجراء انتخابات وتشكيل هيئة عليا للمصالحة الوطنية, مع إبداء استعداده التام للمشاركة في دراسة المبادر والمشاركة في تطويرها.

مسيرة أعضاء مجلس النواب الذين انحازوا لخيار الدولة المدنية خلال هذه المرحلة الحرجة حافلة بعديد القرارات والمواقف الواضحة في رفض الحرب على طرابلس والوقوف ضد عسكرة الدولة ما جعل مقر انعقاد جلساتهم هدفا لعدوان طيران حفتر في الرابع والعشرين من شهر مايو الماضي دون أن يثنيهم ذلك عن مواقفهم التي أعلنوها منذ بدء العدوان على طرابلس.

الوسوم
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

إغلاق