العدوان على طرابلس بهامش قمة 5+5

العدوان على طرابلس بهامش قمة 5+5

بحث وزير خارجية حكومة الوفاق محمد سيالة مع نظيره الإيطالي إينزو ميلانيزي، الاثنين، سبل وقف العدوان على طرابلس وآخر تطورات الأحداث بهامش مؤتمر الضفتين بفرنسا.

وأورد إعلام خارجية الوفاق عن الجانبين تطرقهما على هامش اجتماع خمسة زائد خمسة المنعقد بمدينة مرسيليا، إلى مبادرة رئيس المجلس الرئاسي فايز السراج السياسية والخطوات العملية لإنجاحها.

وجاء عن سيالة في كلمته خلال الاجتماع أن حكومة الوفاق لن تتخلى عن أهدافها في إنشاء دولة مدنية يختار فيها الليبيون من يحكمهم عبر صناديق الانتخابات، وأنها ماضية في الدفاع عن المدنيين حتى عودة القوات المعتدية من حيث أتت، حسب قوله.

وانطلق مؤتمر ضفتي المتوسط المعروف بقمة خمسة زائد خمسة على مستوى الخارجيات بمشاركة عدد من مؤسسات المجتمع المدني من مختلف المدن الليبية في وفد يرأسه سيالة، وفق ما جاء عن خارجية الوفاق.

وتبحث القمة ملفات تتعلق بالطاقة والتعليم والتنمية المستدامة والبيئة والثقافة، وأيضا أوجه التعاون بين دول ضفاف المتوسط وسبل تنشيط الحوار، إلى جانب ملف الحد من الهجرة غير القانونية ومكافحة الإرهاب.

وتشارك في هذه القمة دول غرب حوض المتوسط وهي موريتانيا والمغرب والجزائر وتونس وليبيا، وخمس دول في الضفة الشمالية وهي البرتغال وإسبانيا وفرنسا وإيطاليا ومالطا.