تقارير

مساع من النواب والأعلى للدولة لتطوير مبادرة السراج

في تعاطيهم مع المبادرة التي طرحها رئيس المجلس الرئاسي فايز السراج للخروج من الأزمة، يعمل مجلسا النواب والأعلى للدولة وفق ما صرح به عدد من أعضاء المجلسين على التواصل مع الرئاسي بخصوص المبادرة، وقالوا إنهم يسعون لتطوير المبادرة عبر تشكيل لجان تضم جميع الأجسام المنبثقة عن الاتفاق السياسي في محاولة لتطبيق بنودها وجعلها قابلة للتطبيق على أرض الواقع.

أعضاء مجلس النواب المجتمعون في طرابلس، وحرصا منهم على إيقاف نزيف الحرب على تخوم العاصمة بحسب تصريحاتهم، رحبوا بمبادرة السراج التي أعلنها لعقد ملتقى ليبي بالتنسيق مع البعثة الأممية من أجل الاتفاق على خارطة طريق للمرحلة المقبلة، وأكد عضو المجلس جلال الشويهدي تشكيل لجنة للتواصل مع الرئاسي لدراسة بعض نقاط المبادرة وإمكانية تطويرها.

إجراءات عملية لتطبيق مبادرة السراج

من جهته رحب رئيس المجلس الأعلى للدولة خالد المشري بالمبادرة، وقال إن المجلس يرحب بأي حل لإنهاء الحرب ووقف إراقة دماء الليبيين، وأشار إلى وجود جوانب إيجابية في المبادرة تحتاج إلى إجراءات عملية لتنتقل من الإطار النظري إلى إطار عملي قابل للتطبيق، وأكد تعاطيه معها بإيجابية لإيجاد سبل لإنجاحها وتطويرها وتحسينها حسب قوله.

وفي هذا السياق كشف الأعلى للدولة أنه سيتم تشكيل لجان للتواصل مع الرئاسي بخصوص هذه المبادرة، وأكد تمسكه بثوابت يعتبرها أساسا جوهريا لأي مبادرة للحل، وهي ضرورة أن يكون الاتفاق السياسي الإطار الشرعي والوحيد لأي حل سياسي، وإجراء انتخابات رئاسية وبرلمانية تستمد شرعيتها من الدستور بعد عرضه على الشعب والتصويت عليه.

ترحيب دولي واسع لمبادرة الخروج الأزمة

مبادرة السراج التي ضمت نقاطا عدة، لاقت ترحيبا دوليا ومحليا واسعا حيث وصفتها البعثة الأممية بالبناءة للدفع بالعملية السياسية قدما من أجل إنهاء حالة النزاعات الطويلة في ليبيا، وقال الاتحاد الأوروبي إنها خطوة في هذا الاتجاه، مؤكدا أنه سيواصل دعم الشعب الليبي والبعثة الأممية لبناء سلام دائم وتحقيق الاستقرار والرخاء في البلاد.

في السياق ذاته، رحبت تركيا بإعلان السراج عقد ملتقى ليبي بالتنسيق مع الأمم المتحدة، وقالت إنها ستواصل دعم الجهود البناءة القائمة على الحوار الشامل والمصالحة بغية تحقيق تقدم على صعيد العملية السياسية، وأعربت قطر عن أملها في أن تتجاوب كافة الأطراف الليبية مع مبادرة السراج وصولا إلى تسوية سياسية شاملة تحقق تطلعات الشعب الليبي.

الوسوم
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

إغلاق