تقارير

السراج يجدد رفضه الجلوس مع حفتر.. وردود فعل دولية ومحلية داعمة لمبادرته

جدد رئيس المجلس الرئاسي فايز السراج رفضه التفاوض أو الجلوس مع خليفة حفتر؛ قائلا إن ما فعله حفتر في السنوات الماضية يظهر أنه لن يكون شريكا في العملية السياسية.

السراج جدد في تصريح لوكالة رويترز بعد ساعات من إطلاق مبادرته السياسة؛ موقف حكومته الثابت تجاه صد ودحر عدوان حفتر على العاصمة.

ولم تتأخر ردود الفعل السياسية والدبلوماسية بشأن مبادرة السراج السياسية التي كشف عنها مساء الأحد في العاصمة طرابلس؛ حيث جاءت في معظمها مرحبة وداعمة للخطوة، التي ترتكز على إطلاق ملتقى وطني يستبعد جميع من تورط في جرائم الحرب كما تقوم هذه المبادرة على رسم مسار دستوري ينهي المرحلة الانتقالية.

الاتحاد الأوروبي يرحب ويؤكد دعمه لمبادرة السراج بهدف دفع العملية السياسية

الاتحاد الأوروبي وعلى لسان الناطقة باسم مسؤولة السياسة الخارجية مايا كوكيجانيتش رحب بالمبادرة التي قدمها السراج، مؤكدا دعمه لأي مقترح بناء يدفع بالعملية السياسية قدما في ليبيا تحت رعاية الأمم المتحدة لوضع حد للصراع والانقسام.

كما وصف الاتحاد الأوروبي مبادرة السراج بالخطوة في اتجاه الدفع بالعملية السياسية، مشيرا إلى أن الاتحاد سيواصل دعم الشعب الليبي والبعثة الأممية لبناء سلام دائم وتحقيق الاستقرار والرخاء في ليبيا.

البعثة الأممية: مبادرة السراج تدفع بالعملية السياسة قدما في ليبيا

بعثة الأمم المتحدة للدعم في ليبيا هي الأخرى أعربت عن ترحيبها بمبادرة السراج وأي مبادرة أخرى تقترحها أي من القوى الفاعلة لإنهاء الأزمة الليبية.

كما وصفت البعثة في بيان لها مبادرة السراج بالبناءة للدفع بالعملية السياسية قدما من أجل إنهاء حالة النزاعات الطويلة في ليبيا، مؤكدة أنها تعرض مساعيها الحميدة على كل الأطراف الفاعلة للخروج من المرحلة الانتقالية، حسب تعبير البعثة.

الخارجية الإيطالية: نؤكد دعم بلادنا لمبادرة السراج لإنهاء الأزمة

وزير الخارجية الإيطالي إينزوميلانيزي أكد دعم بلاده للمبادرة التي أعلنها رئيس المجلس الرئاسي، وقالت الخارجية في تغريدة لها على تويتر؛ إن مبادرة السراج تهدف إلى عقد مؤتمر وطني لاستئناف المفاوضات من أجل تحقيق الاستقرار في ليبيا، كما دعا إلى ذلك مبعوث الأمم المتحدة غسان سلامة، وفق الخارجية

“الهيئة البرقاوية” تعلن دعمها مبادرة السراج وتدعو مكونات برقة للانخراط فيها

على الصعيد المحلي أكدت الهيئة البرقاوية دعمها الكامل للمبادرة وطالبت في بيان لها المشايخ والأعيان والمثقفين والمجتمع المدني، إلى الانخراط في المبادرة لتكون الركيزة الأساسية للعبور إلى صناديق الانتخابات والاستفتاء على الدستور؛ وإجراء مصالحة وطنية شاملة لإنهاء المرحلة الانتقالية.

أحزب ليبية تعلن دعمها لمبادرة السراج وتطالب بالتعاطي الإيجابي معها

المؤسسات السياسية لم تغب هي الأخرى عن إيضاح وجهة نظرها، حيث أعلن حزبا العدالة والبناء والتغيير عن دعمهما لمبادرة السراج ففي الوقت الذي دعا فيه رئيس حزب العدالة والبناء محمد صوان جميع الأطراف إلى التعاطي الإيجابي مع ما طرحه السراج في مبادرته وتفويت الفرصة على المغامرين بدماء أبناء الوطن الواحد؛ وصف رئيس حزب التغيير جمعة القماطي مبادرة السراج بأنها تضمن إبعاد حفتر من المشهد السياسي، مضيفا أن هذه المبادرة تدعم المسار العسكري الذي يقود إلى إبعاد حفتر عسكريا أيضا.

الوسوم
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

إغلاق