تقارير

معيتيق: ما تقوم به قوات حفتر جرائم حرب لا يمكن السكوت عنها

قال نائب رئيس المجلس الرئاسي لحكومة الوفاق أحمد معيتيق إن ما تقوم به قوات حفتر من قصف وترويع للمدنيين هي جرائم حرب وانتهاكات لحقوق الإنسان لا يمكن السكوت عنها.

وأضاف معيتيق في مقابلة مع ليبيا الأحرار أن حفتر لا يمكن بناء شراكة سياسية معه أو الوثوق فيه، مشيرا إلى أنهم يتواصلو مع الأطراف الدولية بشأن انتهاكات قوات حفتر على العاصمة وتوضيح الصورة الحقيقية عن ما تروجه بعض الأطراف أن باستطاعتها دخول العاصمة خلال فترة قصيرة.

كما قال نائب رئيس المجلس الرئاسي إن قوات حكومة الوفاق قادرة على دحر هذا العنوان على العاصمة وإرجاعه إلى مكان خروجه، مشيرا إلى أنهم لم يكونوا دعاة حرب منذ دخول المجلس الرئاسي لكنهم أجبروا على الدفاع عن العاصمة.

وأوضح معيتيق أن المجتمع الدولي غير متوافق للخروج بنص واحد لإدانة هجوم خليفة حفتر على العاصمة، وأن هناك أطراف تدعم حفتر، مشيرا إلى أنهم في تواصل مع عديد من الأطراف لخلق تكتل داعم للمجلس الرئاسي وإرساء المدنية والديمقراطية في ليبيا.

وعن الدور الروسي، قال معيتيق إن موقف روسيا الحالي لا يعد داعما لحفتر بقدر ما هو تخوف من سيناريو عام 2011؛ مضيفا أنه ليس لدينا أدلة ملموسة على دعم الرياض لحفتر، ومؤكدا قدرة حكومة الوفاق على حماية المدنيين والعاصمة بعكس ما تعتقد بعض الأطراف الدولية.

الوسوم
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

إغلاق