مجلس الأمن يعقد جلسة طارئة لبحث الأوضاع في ليبيا

مجلس الأمن يعقد جلسة طارئة لبحث الأوضاع في ليبيا

يعقد مجلس الأمن الدولي اليوم الجمعة جلسة طارئة بطلب من بريطانيا لبحث الأوضاع في ليبيا بعد التحركات العسكرية الأخيرة.

وعبرت كل من الإمارات وفرنسا وإيطاليا وبريطانيا والولايات المتحدة في بيان مشترك عن قلقها البالغ من التصعيد العسكري الذي تشهده المنطقة الغربية، داعية كافة الأطراف إلى وقف القتال.

من جانبه أكد الأمين العام للأمم المتحدة أنطونيو غوتيريس من طرابلس أنه لا حل عسكريا للأزمة الليبية، وأن الأولوية تبقى دائما للحل السياسي.