العثور على 18 جثة مكبلة الأيدي في محيط مرزق، اثنتان منها كانا معتقلين لدى قوات الكرامة، وفق قول ذويهم

العثور على 18 جثة مكبلة الأيدي في محيط مرزق، اثنتان منها كانا معتقلين لدى قوات الكرامة، وفق قول ذويهم

أكد مصدر طبي من مستشفى مرزق العام وصول جثتين من أصل نحو 18 جثة عثر عليها في مقبرة جماعية الاثنين بين بلديتي مرزق وغدوة.

وأكد المصدر الذي فضل عدم ذكر اسمه أن الجثتين تعودان لأبناء مدينة مرزق من مكون التبو، وقد جرى التعرف عليهما من قبل أهاليهم الذين أكدوا أن أبناءهم كانوا أسرى لدى قوات حفتر، وفق قوله.

كما أضاف المصدر أن النيابة العامة تنتظر عملية استمكال انتشال الجثث لبدء التحقيق في الحادثة؛ مشيرا إلى دعوة بلدي مرزق في وقت سابق أهالي المدينة ممن لديهم مفقودون؛ إلى التوجه لمكان المقبرة للتعرف على أبنائهم.