عميد بلدية الزنتان: البلدية تعاني عديد المختنقات

عميد بلدية الزنتان: البلدية تعاني عديد المختنقات

قال عميد بلدية الزنتان مصطفى الباروني إن بلدية الزنتان تعاني عديد المختنقات، أبرزها مشكلة إدارة النفايات، مشيرا إلى أن 500 مليون دينار مخصصة للشركة العامة للنظافة من الموازنة العامة للدولة تذهب هباء، حسب تعبيره.

وأضاف الباروني في تصريحات لليبيا الاحرار أن البلدية تشكو عدم وجود شبكات للمياه والصرف الصحي وهو اختصاص الشركة العامة للمياه ووزارة المرافق، مبينا أن دور الشركة معدوم وأن البلدية تشكو نقصا في المدارس واكتظاظ الفصول الدراسية إلى جانب عدم توفر مباني إدارية وذلك لأن المدينة لم تكن في السابق مركزا إداريا.

ولفت الباروني إلى أن وزارة الحكم المحلي تعاني نقص الإمكانيات ولا تحصل مايخصص لها من ميزانية طوارئ مبينا ان القيمة التي رصدت في أكتوبر 2018 وصلت ناقصة ووزعت على 120 بلدية وسط حالة غلاء الأسعار وكثرة المختنقات التي تواجه البلديات بشكل عام.