ملتقى ثوار فبراير يؤكد على استقلالية الدولة ورفض التدخل الأجنبي

ملتقى ثوار فبراير يؤكد على استقلالية الدولة ورفض التدخل الأجنبي

أكد الملتقى الوطني لثوار السابع عشر من فبراير على استقلال وسيادة ليبيا ورفض أي شكل من أشكال التدخل الأجنبي في السيادة الوطنية واحترام القضاء وتنفيذ أحكامه.

ودعا الملتقى في بيانه الختامي إلى العمل على تطبيق العدالة الانتقالية ورد المظالم، والحفاظ على ثروات البلاد والمنشآت الحيوية وحماية الحدود.

كما رفض الملتقى المماطلة في تنفيذ اتفاق الزاوية بسحب التشكيلات المسلحة، وضرورة تسليم جميع السجناء المعتقلين في سجون من وصفوها بالمليشيات.