ديلي ميل تكشف عن أدلة جديدة تبرئ ليبيا من قضية لوكربي

ديلي ميل تكشف عن أدلة جديدة تبرئ ليبيا من قضية لوكربي

كشفت صحيفة ديلي ميل البريطانية عن أدلة جديدة تبرأ ليبيا من قضية لوكربي، وقالت إن لوحة الدارات الكهربائية التي تسببت في الانفجار، والمستخدمة لإدانة الليبيين عام 88 لم يتم تصنيعها إلا في عام 91.

ونقلت الصحيفة عن خبير بريطاني قوله إن لوحة الدارات الكهربائية التي صنعتها شركة ميبو السويسرية حصلت على براءة الاختراع بعد ثلاث سنوات من حادثة لوكربي.

وأشار الخبير إلى أن فحص الطب الشرعي الجديد الذي أجري في مختبر بزيورخ أثبت أن الشظايا المرفوعة من بقايا الحطام، لم تتطابق مع لوحات شركة ميبو التي أشار التقرير الأصلي إلى أنها احتوت على آثار من النحاس.