ليبيا تحتل الترتيب ما قبل الأخير في مؤشر الحرية الاقتصادية

ليبيا تحتل الترتيب ما قبل الأخير في مؤشر الحرية الاقتصادية

احتلت ليبيا المركز الأخير عربيا وقبل الأخير عالميا في مؤشر الحـريـة الاقتصاديــة في التقرير السنوي لعام 2018 الصادر عن معهد فريزر الدولي.

وسجلت ليبيا انخفاضا في درجتها التي وصلت إلى أربعة فاصلة أربعة وسبعين، بينما كانت العام الماضي أربعة فاصلة خمسة وتسعين، وعالميا جاءت ليبيا في المركز مائة وواحد وستين لتكون ثاني أسوأ دولة في التصنيف بعد فنزويلا.

ويعتمد التقرير السنوي على مؤشرات عدة منها حجم الحكومة من حيث الإنفاق والضرائب والمشاريع، والقانون التجاري والاقتصادي وتأمين حقوق الملكية، فضلا عن القدرة على الحصول على النقد والتسهيلات المالية، وحرية التجارة على المستوى العالمي، وتنظيم الائتمان والعمالة والنشاط التجاري.

ليبيا تحتل الترتيب ما قبل الأخير في مؤشر الحرية الاقتصادية

ليبيا تحتل الترتيب ما قبل الأخير في مؤشر الحرية الاقتصادية