هدوء حذر في محاور القتال بطرابلس صباح الأحد

هدوء حذر في محاور القتال بطرابلس صباح الأحد

تشهد محاور القتال في العاصمة طرابلس صباح الأحد هدوءا حذرا بعد اشتباكات جرت في أحياء صلاح الدين ومشروع الهضبة أمس السبت.

وقال آمر قوة الردع بوسليم حسين بوخطوة في تصريح للأحرار؛ إن قواتهم ما تزال موجودة في مقراتها ومستعدة للدفاع عن منطقة بوسليم وطرابلس بشكل عام، وفق قوله.

في المقابل أفاد المكتب الإعلامي باللواء السابع لليبيا الأحرار؛ بأن ما وصفها بالمليشيات قامت بإخلاء مقراتها في بوسليم والهضبة وصلاح الدين وتمركزت خلف سواتر ترابية بالشوارع؛ حسب وصفه.

هذا ويتبادل طرفا الاشتباك بطرابلس التهم حول مسؤولية كل طرف عن خرق الهدنة والقذائف العشوائية التي تسقط على أحياء متفرقة من العاصمة.