أطباء بلا حدود تدعو أوروبا إلى الاعتراف بأن ليبيا ليست آمنة
منظمة أطباء بلا حدود

أطباء بلا حدود تدعو أوروبا إلى الاعتراف بأن ليبيا ليست آمنة

قالت منظمة أطباء بلا حدود إن النزاع في طرابلس يضع حياة الناس في خطر، داعية الحكومات الأوروبية إلى الاعتراف بأن ليبيا ليست مكانا آمنا.

وأضافت المنظمة أن القتال عرض حياة ما لا يقل عن ثمانية آلاف لاجئ ومهاجر غير نظامي في طرابلس للخطر، موضحة أن أغلب هؤلاء كانوا عالقين لمدة يومين في منطقة تتعرض للقصف المدفعي.

وأشارت منظمة أطباء بلا حدود إلى أن الاحتياجات الإنسانية تفاقمت داخل مراكز الاحتجاز وخارجها ووصلت إلى مستويات خطيرة منذ اندلاع الاشتباكات في طرابلس، على حد تعبيرها.