ماريا ريبيرو: أهالي تاورغاء لا ينبغي أن يكونوا رهائن للنزاع السياسي في البلاد
منسقة الأمم المتحدة للشؤون الإنسانية في ليبيا "ماريا ريبيرو"

ماريا ريبيرو: أهالي تاورغاء لا ينبغي أن يكونوا رهائن للنزاع السياسي في البلاد

أبدت بعثة الأمم المتحدة للدعم في ليبيا استعدادها لمساندة السلطات الليبية ومساعدتها في توفير المتطلبات الإنسانية لأهالي تاورغاء وتهيئة الظروف لتأمين عودتهم إلى ديارهم.

وأعربت البعثة في بيان لها الثلاثاء عن قلقها تجاه الأوضاع التي يعيشها أهالي تاورغاء النازحون بمنطقة قرارة القطف داخل مخيمات مؤقتة، مؤكدة أن ظروف وجودهم الحالية هناك محفوفة بالمخاطر.

وقالت منسقة الأمم المتحدة للشؤون الإنسانية في ليبيا، “ماريا ريبيرو” إن مئات الأشخاص الذين يرغبون في ممارسة حقهم المشروع في العودة مازلوا عالقين في العراء في ظروف مناخية صعبة دون خدمات أساسية منذ قرابة الشهر، مطالبة بأن لا يبقى أهالي تاورغاء رهائن للنزاع السياسي في البلاد، وفق تعبيرها.